موقع إخبارى شامل

الشاعرة العراقية وفاء عبد الرزاق تصدر ديوانها الثاني ” كلب فانوس” شعر شعبي عراقي وننشر قصيدة من الديوان

الشاعرة العراقية وفاء عبد الرزاق تصدر ديوانها الثاني ” كلب فانوس” شعر شعبي عراقي وننشر قصيدة من الديوان
وقد كتبت الشاعرة العراقية وفاء عبد الرزاق علي صفحتها بهذه المناسبة تقول :
الهم الانساني،يرافقني بكل ما كتبت، وبكل ما استطعت سأبقى كما انا.
انتظروا ديواني الشعبي قر يبا من دار افاتار مصر( (ﮔلبْ فانوسْ)
( دعاء الفقرة )
عِندچ رُبُعْ يُمَّه؟
ماعندي ييمه!
ودِرهِمَكْ هَمْ ضاع
وابنك رزق حِفَّاي
يمَّه وْجِدمه يتضرَّعْ
يتوسَّل ابْحرّْ الگيظ
بَسْ اهْجَعْ
ترفة اجدامنا والرمل مَبْضَعْ
بقميصه الشَمِسْ تتوجَّعْ
جرح الهِدِمْ ما يسمع
تَگلّي شلون يِترَگَّعْ
صَرَّيَتْ الرُبُعْ
حدرالمْخدَّة بليل
رُبع دمعة
ورُبع ضحكة
ورُبع غصبنْ اسكّتْ بيه
ظلّْ بشَيلتي مْنَگَّعْ
دمع الليل يا يُمَّه
شَرِخْ بالروح
الِحْمَه وشَرْخه يتوسَّع
قْماشَة شَيب واتْلحْفَتْ عَلَى الهامات
شَمْعْ بهامتي تولَّعْ
عِشِگْ لا تظنَّه شيب سْنينْ
عِشْگْ الهَمْ سِجَدْ
مِن شافني اتوَجَّعْ
گال ادعي،
وفتحي زيج الحيل
دعا الأم دِرِعْ ،
وسْمانه صَفْ بيبان
صْرَخِتْ ربّي. .. ر..بّ ..ي
وخِدَعني الصَوتْ
خويَطْ بصرخِتي تگطَّعْ
أحَلْفَكْ بالظُما ربّي
تراهو لحافنا المحراثْ
چَيَّمنا والجمر مَضْجَعْ
دُعاء الفقرة طَلِعْ نَخْواتْ
بَسْ شْوَي ضُوَه ويقنَعْ
ما رايد ذهب وقْصُورْ
دُعاء برحمتك يِطْمَع.
قد يهمك أيضا

التعليقات مغلقة.