موقع إخبارى شامل

تجربة الشاعرة نادية فتوح الابداعية في الميزان

الشاعرة نادية فتوح تتألق من جديد في كتابة قصيدة العامية الجديدة التي تتحلي بالصور والمفردات الأصيلة فتضيف إلي رصيدها الفني المبدع أضافت مهمة تؤكد علي قدرة تمكنها الفائق من ا دواتها بشكل جيد .

مجموعة من القصائد التي تحفل بالصور الفنية القوية التي وصلت إليها الشاعرة من خلال موهبتها القوية الأصيلة التي تستحق من النقاد التواصل مع تجربتها الإبداعية المتميزة .

 

هكذا يكون الشاعر المجود الذي يفتح باب التألق الي اعلي درجات الإبداع السامي والراقي ، والإبداع الذي يحف القلوب ، والإبداع الذي يصور بعدسة الشاعر، مفردات الكون.

 

وكما أن للقصائد مفرداتها ، فللشاعر أيضا مفرداته الحياتية المختلفة والتي تتخلل جنبات الكون كله ، من أشجار وانهار ، وأزهار، ورياحين .

 

فيدخل الشاعر ذلك العالم المبهر ، ويرسمه للعالم الأخر ، علي هيئة قصائد شعرية متكاملة ناضجة ، توحي للجميع أن هناك لمسات فنية سحرية مدهشة ، تلك كانت إطلالتي السريعة بين إزهار ورياحين وورد الشاعرة الأصيلة نادية فتوح والتي ادعوكم جميعا لقراءة أعمالها الكاملة لتسعدون بتلك الأشعار للشاعرة الأصيلة ، صاحبة مزارع النقاء والطيبة الممتدة إلي مالا نهاية .

محمد عبد القوي حسن

نقيب الكتاب بمحافظة المنيا

المنيا في 15_8_2022

لا يتوفر وصف.

والان اترككم تستمتعوا مع قصائد الشاعرة نادية فتوح :

ماهو قطر ماشي بالاتفاق

قطر داس كل الحقايق بالنفاق

باﻷماني المغرضه

المصالح راكبه من غير التذاكر والتيكت

الل ماكر ع اللي فااكر

والحاجات أهي ع الفروض إترتبت

اللي واقف جنب كرسي

و اللي راكب كيف ماترسي

واللي بيبغبغ لغات

ع اللي متعشم ومات

اللي سايق

واللي رايق

ف السبنسة الخيمة ناصب

في المراكز ميت قشاط

والزكايب للحبايب

والل متشعوذ وشاط

وال متشعلق في باط

والل متمكن وظاط

للركب ف الفسق ناطط

والملابط

ع الفلنكة الدايبة رابض

 

فرخة باضت ….

الديوك نتفت في ريشها

والل متورط قافشها

واااللي ساكت

واللي بينادي بحرارة

بلدي يافراخ الوزارة

واللي باتت ع الرصيف

والل متأمن بطوق الموهبة

واالل بيبع المحافل بالربا

وااللي واكل لحم اخوه

ولمراية وشه رافض

ع اللي ماسك عرض غيره

طعم في لبانة و دايسها بالبيبان

غربان حيتان

حالفين يهزوا المعركة

بالفبركة

 

اللي متعشي بديوان

واللي خان

ع اللي سارق

واللي مش قادر يلاحق

واللي مش عارف يفوق

واللي فوق

ناام  ومتسطح ورايق

– و  اللي مش عاجبه يغور –

واللي صول

ﻻء  وعامل نفسه ظابط

ع اللي بتوزع مراحب

واللي متعهد مصايب

قطر فيه كل العجايب

عاللي متطوسن و نافش

واللي بيربي في ريش

ع المفيش

والغرام بالعافية وارد

والكاسات بالشوق تفور

واللي نام تحت الماجور

والخبر ف الفرن قابب

آااه ياقطر الفرفشة والصهلله

التصابي /

حتى ف غرام العجايز

منظرة .

و اهي مرحله

 

السم ناقع  للي ﻻبدين في الدرة

والعيون اهي من زمان متنتورة

و  يا مين يعيش

بالحضن يتسحب طريش

بنعومه وبخسه وطيش

والجيوب اهي بالحرام متعمرة

يطلع له ديب

يتقاسموا في كيزان الدرة

في الخن جنب المقبرة

أسرار تودي لومان طره

 

و اهو طلعوا منها م الجحور

ويا ميت مسا ألفين سلام

و بدون ملام عالمعضلة

مليون دولار للي يحل المسألة

ما الصبح فات

قبل الميعاد

بعد الضحى

والكيل ملا

 

رفين كتب متبعترة

كله بحساب

والكلمة عليت

جوة قواميس الشرا

” والكلمة إيد

الكلمة باب ”

فتحوا الهويس من باب ورا

 

 

بنج نصفي

 

*************

 

وكأنك دايما ياحياه

 

حالفة ف يوم أبدآ ما ( ح ) تصفي

 

مجداف مشواري اللي اتدشدش

 

بكرة هايبقى شراع لسفينتي

 

واكتب

 

واوصف

 

وارسم

 

واحلم

 

و اوعك تنسي …  !!

 

عكاز قلبي تملي ساندني

 

ومعودني  ..

 

نملا العمرجناين صبر

 

تطرح فجر .. و وعد  و عيد

 

ييجي الفرح بحلم جديد  …

 

 

 

        تخاريف

 

******************

 

وكان باقي ف هواك ذكرى

 

و سبعة جنيه   !!

 

كانوا  الباقيين من الكدبة

 

على شويه من المشاوير

 

ومشهد من طريق عشناه

 

وفكرة تجيب فى كام فكرة

 

شوية فكة مرمية .. مع زرارين ..

 

…وكانوا  ..م القميص  – إياه –

 

ابو خطين ..

 

لمحت كتابك الموزون  ب أناتك

 

و رمش العين  ..

 

وكام دمعة ع الماشي علي الخدين

 

وذكري تجر في الذكري …

 

لقيت كام كلمة مكتوبة فوق الرفين

 

عليهم صورتك المقلوبة سوء نية

 

على كام نظرة معفية من الاخلاص

 

و من كل البنى آاادمين

 

رميت م القلب كل هواااك

 

نسيت اشواق تجررنى لحنية

 

محيت صورتك من الننى

 

و  … م الشطين

 

و.. جوه  ف عمرى  مليون لوم

 

و ألف عتاااب  .

 

(  كتابك كان ب سبعة جنيه .)

 

 

 

 

               هات م اﻵخر

 

************************

 

غلطة شاعر ..

قام واتاخر ..

كدا عاﻵخر..

شاف في منامه ؛؛

حبيبه مسافر

قام مجنون .

هزه الشوق

على أد ماكان ؛؛

هو المفتون .

لاجل يعافر ؛؛

قام وفتح

فجأة الشباك

واقفة البنت

وماسكة مشابك

وبتتشابك

ويا شبك ؛

الحلم الشابك

كمه الميرى .

آاااه ياضميرى

يا مغلبنى

أسكت  ؟

و ﻻ اتنيل  أغامر؟؟

لمحت عينه ؛

عيونها بترقص

ويا صاجات

إنت النيل

وانت الحكايات

هات م اﻵااخر

وإنزل قابل

بلا تنهيد

بلا حزن نايات

 

 

 

 

شلال وجع

 

***********

 

 

نزلت دموع العين سيول

كما غيمة جايةّ بتنفرد

وتصُب شلال الوجع

ف القلب قاصدة تهدُّه هد

طعم المطر في الروح مرار

والقلب م العلّة انتفض

لا كنت هزل

ولا كنت جد

لكن مؤكد كنت شئ

ضلّيتني ف نهار الطريق

وانا قلبي بالحُب البرئ

على باب هواك بيموت كمد

مش مفترض …

أبدأ معاك سكّة حياة

وانا شايفه في طريقك موات

ولا مفترض

أخدك ف عكس الإتجاه

وانت اللي متعبّي حكايات

كان ذنبي إيه

أتحط في طريق الوجع

وادفع فاتورة ذكريات

لا كان لي فيها دور ولا

قابلتني ف الزمن اللي فات ؟

كان ذنبي إيه

إنّي استلف نُص ابتسامه للنهار

واتهجّى ف الحلم البوار

حبّة غناوي وينتهوا

على طرف إيدك كوم رفات ؟

لا الورد عندك له عبير

ولا م الغرام السقا مات

لم البنات …

أرقام على كتف السطور

واصنع بطوله مزيّفة

نور البصيره اللي اختفى

مش راح يعود

د الزيف ح يصنع لك بريق

لكنّه معدوم الخلود

وانا قلبي مش ممكن يجود

على حد أفرد له الوصال

يرميلي صد

لا كنت هزل

ولا كنت جد

إنت اختزلت الكل فيك

صوت الأنا …

كان زي رعد

وانا مستحيل أقبل أكون

في الحلم ده كمالة عدد

ح اقطع خيوط الإنهزام

واستدعي م الأحلام مدد

ح اصنع دوايا من المرض

وان حد يسألني ح اقول :

إن اللي فات م العمر كان

عارض عَرَض

 

قد يهمك أيضا

صور التضمين المجازي للنصوص الدينية عند محمود توفيق قراءة نقدية في ديوان أوسع من مجاز الشعر بقلم جابر الزهيري

التعليقات مغلقة.