متابعات

يسري كفافي “المثالى”.. بقلم:محمود رمضان الطهطاوى

يسري كفافي (المثالى)بقلم محمود رمضان الطهطاوى

 

  • العدد 368 الصفحة 2 المبدعون_ منبر التحرير

  • في مديح المحبة..بقلم:محمود رمضان الطهطاوى

 

دعونا نتفق مبدئيا أن الموظف الحكومي المبدع الذي يريد أن يضيف لعمله ويبتكر يعاني الكثير من العقبات في ظل روتين اللوائح والقوانين القابضة والمقيدة، وأحيانا بعض زملاء العمل الذين يشعرون بالغيرة ويكيدون المكائد لكل موهبة صادقة ، ولكل موظف يريد أن يعمل خارج الصندوق .

وقلة قليلة ممن ينشدون المثالية في العمل، لا بقصد المثالية ذاتها ، ولكنهم بداخلهم وبطبعهم طاقة إيجابية وقدرة علي الابتكار والتنظيم والإضافة المبدعة، والاختلاف هم من يصمدون أمام كل ما يقابلهم من عقبات وصدمات وهي كثيرة كثيرة لو تعلمون .

 

يسرى كفافى
يسرى كفافى

ومن دخل باب المحبة من هذه النافذة الوعرة الخطرة وجازف بالكثير بأريحية ومحبة أيضا زميل العمل الذي تابعته من أول يوم استلم فيه العمل في الشباب والرياضة بسوهاج يسري أبو الحمد ابن قرية شطورة إحدي قري مدينة طهطا المتفردة والمعطاءة والشهير بـ ” يسري كفافي ” .

أنه مثال حي ونموذج نادر للموظف المثالي الذي لا ينشد المثالية في حد ذاتها ، بل يعمل في هدوء وصمت ومحبة وبدون أي صخب، يعشق عمله ويعطيه كل وقته، منظم ولديه قدرة فائقة علي الابتكار ويسعي دائما للأعمال المهمة والهامة ، لا السهلة والعامة ، ولا عجب أن نجد من يقدره ويقدر عمله ويسانده ويعطيه الفرصة للعطاء والإضافة وفي نفس الوقت من يقف ضده ويحاول أبعاده عن طريقه الذي يعرف ملامحه

الأجمل في مثالية يسري إنه لا يعبأ كثيرا مما يدور حوله من صخب ، ويواصل رحلة العطاء الذي يساندها حبه الغريزي في التعليم المستمر واكتساب المهارات التي تضيف لرصيده وتعضد مثاليته . يسري كفافي الذي يشغل الآن وظيفة معاون وكيل وزارة الشباب والرياضة بسوهاج موظف قدوة، ونموذج يحتذي … وسوف يجازيه الله خيرا علي صبره علي المكاره .. وهي داخل منظومة كل عمل تنخر كالسوس، رغم كل المصدات والمضادات التي تكافحها . تحية محبة لزميل يعمل بمحبة وجد ومثابرة .

منبر التحرير

قد يعجبك ايضا:

الوسوم

أسماء مصطفى

كاتبة صحفية تدرس اللغة العربية لها مجموعة من المقالات الفنية والثقافية المختلفة.. عضو جمعية مبدعى مصر ..
إغلاق