مقالات

هل يعود لـ السينما المصرية وجهها الجميل من جديد؟

هل يعود لـ السينما المصرية وجهها الجميل من جديد؟

 

هل يعود للسينما المصرية وجهها الجميل من جديد؟، من خلال مجموعة من الفنانين والفنانات الشباب الذين استطاعوا بالفعل ان يقدموا أعمال جديرة بالمشاهدة؟، وماذا تحتاج السينما المصرية من أجل تحقيق طموحاتها من خلال هؤلاء؟،

ما الذي ينقصها، هل الأعمال الروائية، هل الإنتاج، هل عدم الأقبال علي السينما، اننا بحاجة ماسة لدراسة متطلبات السينما المصرية، ومناقشة بعض الاوضاع المتردية هناك.

فبرغم وجود طاقات وكوادر تستطيع بالفعل اعادة الوجة الصبوح للسينما المصرية، وبناء علية، سنفتح ملفات السينما المصرية، وكل ما يتعلق بها من إقامة مهرجانات مختلفة والمشرفين عليها، لاننا نشم رائحة فساد في الوسط الفني والمشرفين عليه،

ولكن علي الجميع ان يتكاتف معنا، لمحاربة الفساد، ولابد من تجديد الدماء بشكل كبير، ولابد من الرقابة القوية علي صناع السينما والمسؤولين عن المشهد الفني في مصر، والوضع في الاعتبار مصلحة مصر فوق كل شىء بعدما وصلنا الي مرحلة مؤسفة بصدق .

فنحن اشد الحرص علي تحقيق طموحات الجيل الجديد وتسخير العقبات امامه من أجل احداث نهضة فنية كبري قادمة بقوة.

الخبر التالى:

الوسوم

أسماء مصطفى

كاتبة صحفية تدرس اللغة العربية لها مجموعة من المقالات الفنية والثقافية المختلفة.. عضو جمعية مبدعى مصر ..
إغلاق