موسوعة مبدعو مصرابداعات أدبية

موسوعة كتاب القصة بمصر / الكاتب : ماهر طلبه

 

 

السيرة الذاتية

المعلومات الشخصية :

الاسم : ماهر اسماعيل محمد طلبه “ماهر طلبه”

تاريخ الميلاد : 19/8/1962

ت م : 35700055

محمول : 01277833920

: 11594298480

الاميل : mahertolba@yahoo.com

موقع : http://mahertolba62.blogspot.com/

 

الاعمال المنشورة

اولا : عدد من الكتب نشر جماعى ومنها

  • 1- نصوص عربية .. دار شمس

2- دون حذاء أفضل .. دار دون

3- فانتازيا الثورة .. دار اكتب للنشر

4- ثورة لايك وكومنت .. دار اكتب للنشر

5- مارا تخبز الحياة عند نهر إيتاجي

ثانيا  : حكايات عن ديك شهرزاد “محموعة قصصية “.. دار اكتب للنشر

النشر عبر الصحف والمجلات

  • 6حكايات عن قصص قصيرة جدا .. جريدة العربى الناصرى
  • بن لادن ..  مجموعة من القصص القصيرة جدا  – مجلة حريتى  “مصر”
  • ألوان واعمال عديدة اخرى .. مجلة طنجة الادبية “المغرب ” اعداد مختلفة
  • ملل .. صحفية البينة العراقية “العراق”
  • مصباح .. مجلة السلطنة الادبية “عمان “
  • فستان وبدلة .. مجلة القصة ” مصر”
  • الصياد والبحر .. اليوم السابع  ” مصر”
  • الشارع الذى ينزف دما .. البديل “مصر ” 14/1/2011
  • ليلة انتظار الموت .. الصباح العربى .. “مصر”
  • سندريلا .. قصص قصيرة جدا .. صحيفة عكاظ “السعودية”
  • جرافيتى .. اخبار الادب .. مصر 12/9/2015
  • نتيجة طبيعية .. قصص قصيرة جدا .. الاهرام – مصر 19/8/2015
  • حدث ظهرا .. صحيفة الوطن- الجزائر
  • حدث ظهرا .. الحياة الجديدة – فلسطين
  • لقطات زوجية .. طنجة الادبية .. يونيو 2012 المغرب
  • سندريلا وزمن الحواديت .. طنجة الادبية .. اغسطس 2012 المغرب
  • هذا ماحدث بالفعل .. اخبار اليوم . 16/1/2013 الجزائر
  • انتقام .. صورة .. مجلة كلمة العدد 113 /م2016
  • ذات ليلى .. الاهرام اليومى “مصر” 11/5/2016
  • محاولة أخيرة لقهر الزمن .. “الاهرام اليومى” “مصر” 23/3/2016
  • قصتان حزينتان (وبعد .. – وفقط أمل ..) .. الاهرام اليومى ” مصر 13/1/2046
  • قصص قصيرة جدا .. اخبار الادب “مصر” .. 25/7/2015
  • ذكريات مواطن مع ليلة القدر .. فيتو “مصر” 13/7/2015
  • السيدة .. اخبار الادب “مصر” 28/3/2015
  • سندريللا الزمن الأخير.. مجلة صباح الخير “مصر” 16/9/2014
  • ابرهة يطارده الغزال .. البديل “مصر” 24/8/2012
  • سندريلة الزمن الاخير .. البديل “مصر” 24/6/2014
  • ملل .. المصرى اليوم “مصر” 5/6/2011
  • الضرير والديك .. المصرى اليوم “مصر” 23/5/2011
  • الثمرة المحيرة .. مجلة الثقافة الجديدة “مصر”
  • الثمرة المحيرة .. الوطن “الجزائر”
  • جرافيتى .. الراكوبة  “السودان” 4/8/2015
  • نتيجة طبيعية .. (قصص قصيرة جدا) .. الراكوبة “السودان” 27/6/2015
  • للقصة أصل ..(قصص قصيرة جدا) .. الراكوبة “السودان” 13/5/2014
  • الثمرة المحيرة .. المراقب العراقى ” العراق” العدد 1421 الاثنين 4/ نيسان/2016
  • الجريمة الكاملة .. الاخبار (لبنان) السبت 12 تشرين الثانى 2016 العدد 3032
  • البنت سعاد .. ماذا لو .. لحج نيوز (اليمن)
  • شئ ما يدعو إلى القلق – مجلة المداد الايرانية – العدد الرابع
  • صباح يوم عيد .. مجلة المحروسة – مصر

وغيرها من الصحف والمجلات العربية  والصادرة باللغة العربية فى خارج الوطن العربى .

النشر الالكترونى

أولا :  المدونات

  • مدونة حكايات

http://mahertolba62.blogspot.com

  • مدونة.. mahertolba

http://mahertolba.wordpress.com

ثانيا : مواقع الانترنت

اليوم السابع، المصرى اليوم، بوابة الوفد، بوابة الشروق، دروب، الحوار المتمدن، مجلة صدانا الثقافية، السقيفة، مجلة اقلام، مجلة المحلاج، مجلة انهار الادبية، الشبكة العربية الالكترونية، شبكة الادب العربى، ألف اليوم، مجلة ضفاف الدجلتين، مركز النور، الملتقى العربى ، مجلة الفوانيس القصصية، اكاديمية ايجيبت رايت الادبية، موقع حزب العمل المصرى، موقع البديل، واتا، واتا الحرة، مجلة العربى الحر، سين، اورنينا للثقافة العامة ، ديوان العرب، طنجة الادبية، جريدة الكرنك، جريدة البداية، الشبكة العربية العالمية، الجرنال، أنهار، شبكة اخبار الناصرية، رابطة ادباء الشام ، أصوات الشمال، التحرر الوطنى، بحزانى، رقيب نيوز، صوت العروبة، صوت العراق، كتابات، ينابيع العراق، دنيا الوطن، الحرية، مواجهات، صحيفة الديوان الالكترونية، الوسط اليوم، موقع التجديد العربى، النهار الاخبارية،  مجلة اتحاد كتاب الانترنت المغاربة، صحيفة الوادى، مجلة روزاليوسف، فيتو، ثقافات، ثوابت عربية، أنفاس، تللسقف، معكم، انفراد، مفكر حر، مجلة ابتسامه،  الموقد، صحيفة الفكر، الحوار نت  ..   وغيرها.

  • الجوائز
  • حاصل على المركز الاول فى مسابقة جريدة العربى الناصرى عن قصة “6حكايات عن قصص قصيرة جدا”.


صديقي وحديث النمل

قصة قصيرة

يوما ما حدثني صديقي عن النمل.. قال: إن النمل هو أعجب ما خلق الله وأجمل ما خلق الله..

قلت له: كيف تقول ذلك وقد خلق الله الأنثى…

قال: أتعرف أن النمل من أقدم الكائنات على الأرض وأنه قد عاصر الديناصورات، ولم يندثر مثل غيره من الكائنات التى لم تتحمل ثقل الزمن.. انظر إليه فى حركته وتعاونه.. سوف أحكى لك قصة….

كانت لى صديقة منذ زمن طويل وكنت أنا وهى فى علاقة حميمة، وقد غابت كثيرا، لكنها فجأة حدثتنى، وقد ذكرتنى مكالمتها بأيامنا الماضية، فأردت أن أعود بها إليها.. فطلبت منها قبلة كمقدمة للقاء، فرفضت… أتصدق… أن النملة الواحدة تستطيع أن تحمل أضعاف وزنها وتسير بهذا الثقل مسافة قد لا يتخيلها عقلك… أحكى لك…

يقال.. إن صديقتى هذه فى زمن الفراق الأول.. تعرفت على صديق لها –صار زوجا فيما بعد– عاشت معه –كما تدعى هى– أجمل أيام حياتها… أتذكر.. أنى كنت دائما ما أسمعها -قبل أن نفترق– تردد على مسامعى هذه الكلمات… “الآن أعيش أجمل لحظات حياتى”…. أتصدق.. أن النمل يستطيع أن يقاتل أنواعا من الحشرات أضخم منه عشرات المرات ويهزمها دفاعا عن عشه… سأحكى لك…

فى زمن فراقنا الأول، فى أيام فراقنا الأولى.. لمحتها مرة فى مكانٍ كنا نرتاده أنا وهى.. كانت فى نفس الموضع تقريبا لكن كان معها هو-صار زوجا فيما بعد-.. لا أظن –على الأقل فى داخلى– أنهم كانوا يفعلون ما كنت أفعله أنا وهى فى نفس المكان.. لم أحاول أن أقترب، لم أحاول أن أظهر أمامهما.. فقط جلست مكانى صامتا حتى انتهى وحتى انتهت وانصرفا.. عندها ذهبت إلى هناك أفتش فى بقايا المكان عن رائحتها… هل تعرف.. أن النمل يتحدث بلغة هى أقرب إلى الرائحة.. فالنمل يترك رائحته فى المكان رسالة إلى القادم من بعده.. حتى الملكة تتزاوج بالرائحة، فهى تنشر رائحتها حتى يستدل عليها الذكر فيقوم بعمله… هل شممت يوما رائحة النمل؟.. هل تَفهّمْت أو حاولت أن تفهم رسائله؟.. سأحكى…

يومها جلست، لم تكن فى داخلى مشاعر أو أحاسيس.. فقط الفراغ  تسربت إليه الرائحة.. أسرتنى  فى مكانى فظللت أسيرها ما بقى من عمرى… هل تعرف.. أن النمل يأسر بعضه بعضا وأن بعض الكائنات تعيش فى مستعمرات النمل أسيرة لكنها لا تقتله ولا يقتلها.. فقط يستنذفها أو قد تستنذفه… ألم تسمع أنى يوم زفافها –عليه– ذهبت إلى بيتها.. وقفت على العتبات أستمع إلى الأصوات المنبعثة من داخلها وللحاضرين.. تبعتها حتى منزل الزوجية، لم أدخله.. فقط وقفت أسفل البيت.. انصرف الجميع وبقيت أنا.. لعلى كنت أقتفى أثر الرائحة، كنت أتابع رحلة البحث عن المصدر لعلى أهتدى…

تسألنى هل صحيح تموت النملة حين تقرص؟… نعم… فالنملة لا تقرص إلا حين تحس أنها قد حوصرت تماما.. انكشفت أمام من تتصور أنهم أعداؤها ولم يعد لها أملا فى النجاة.. عندها تضع آخر نقطة سم عبر شفاهها فى جسد الضحية لعلها تنجو، لكن قرصتها تعنى موتها.. يومها.. أطفأتْ أنوارها.. وأنوارى.. ظللت واقفا -أرقب النافذة- إلى أن أذن المؤذن.. عندها سألت نفسى.. “هل أذهب لألبى النداء أم أتبع شارة القبيلة.. أنتظر الرائحة؟ “… أصدقك القول.. كان هذا يدور فى عقلى لكنه ما كان يستطيع أن يحرك قدمى قيد أنملة –كأن سمها قد شلنى– فأنا كنت أنتظر شيئا آخر غير كل ما قلته… نسيت أن أقول لك.. إن النمل مجتمع من الإناث.. ملكة.. شغالات.. جنود… لا يدخله الذكر إلا ليقتل.

 

تعليق واحد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

إغلاق