مقتل محمد الكانى اللواء المجرم الليبي .. تفاصيل قتله واهم المعلومات عنه ويكيبيديا

مقتل محمد الكانى ، ذكرت بعض المصادر الليبية ، أن محمد الكانى ، القائد العسكري لميليشيا الكانيات ، التى تنتمى الى مدينة ترهونة في ليبيا ،قد تم قتله في يوم الثلاثاء السابع وعشرين من شهر يوليو، وهو داخل منزله في مدينة بنغازى الموجودة شرق البلاد.

كما أنه تم التأكيد من المصادر المحلية في مدينة بنغازى ، أن القائد العسكرى الكانى قد قتل إثر استهدافه في منزله بالرصاص ، في منطقة بوعطنى .

طالع أيضا: مقتل 14 شخصا في حادث سير مروع بمدينة قسنطينة بالجزائر

كما قامت قناة فبراير المحلية بنقل أخبار في وقت سابق ، أن الكتيبة قامت بتصفية محمد الكانى ، وكان ذلك عن مصدر في كتيبة طارق بن زياد التى تتبع الجيش الليبي ،واوضحت أيضا ان الكانى كان مطلوبا للعدالة لديها، موضحة أنه أنه تم القبض على عدد من مرافقي الكانى.

تواجه إدارة بايدن معضلة في التعامل مع تونس “فورين بوليسي”، و القائد العسكري لكتيبة الكانيات محمد الكانى ، والتى عرفت ب إسم “اللواء السابع” حيث انها تتهم بارتكاب جرائم قتل.

كما انها تعتبر المسؤولة عن عدد من المقابر الجماعية التى توجد فى مدينة ترهونة ، وذلك لان تلك المدينة كانت تحت سيطرتها قبل أن تستطيع قوات تابعة لحكومة الوفاق الوطنى السابقة بالسيطرة عليها في نصف السنة الماضية .

مقتل محمد الكانى

تعتبر الكانيات هى مجموعة مجموعة مسلحة ، والتى كانت تتضم الآف العناصر ، ويقودها من الأشخاص ستة أشقاء وهم : عبد الخالق خليفة الكانى ، و محمد خليفة الكانى ، و عبد العظيم خليفة الكانى ، و محسن خليفة الكانى ، و عبد الرحيم خليفة الكانى ، و معمر خليفة الكانى.

اشتهرت عائلة الكانى وبرزت علي الساحة الليبية في نهاية سنة 2012 ، وذلك بعدما استولى الأشقاء الستة أبناء خليفة الكانى ، مقؤ ” كتيبة الأوفياء ” بعدما كانت تتبع الزعيم الراحل معمر القذافى.

والتى استطاعو من خلالها أن يحصلو على عدد من الآليات الثقيلة ، والعديد من الأسلحة الخفيفة والمتوسطة ، وبعد ذلك من الوقت انضم اليهم عدد كبير من الأتباع ، الذين استطاعو أن يقومو بتشكيل قوة عسكرية ، تمكنت من السيطرة التامة علي ترهونة ، ومكثت حوالى 8 سنوات.

التعليقات مغلقة.

error: