موقع إخبارى شامل

مصباح المهدي يكتب : مظاهرة حب تخرج في وداع الشاعر الكبير فتحى البريشى

 

مصباح المهدي يكتب : مظاهرة حب تخرج في وداع الشاعر الكبير فتحى البريشى

فتحى البريشى مات

يا خلق من سكات

جلطة ونزيف آهات

في يوم نص بس

الموت مخلوق حرامي

وياه كشف الاسامي

والدور على مين أمامي

قلب في الكشف شيل

يا أيها الناس تعبت

هات يا ابني نقالة شيل

من جوة أنا كلي شبت

وفي وشي جثة قتيل

بتدور علينا الرحاية

تطحنا نتشال طحين

مثنى وثلاث وعرايا

لا ناجي إلا لحين

بعض ما كتبته ممزوجا بدموعي عقب دخول الشاعر المستشفى مساء السبت الماضي  بعد إلقائة لقصيدة له كمسك ختام ليلة شعرية بالنقابة الفرعية لاتحاد كتاب مصر بالمنصورة انتقل بعدها للمستشفى الدولي ليغادر الحياة محمولا على الأعناق بعد أقل من 48 ساعة يوم الاثنين 26 سبتمبر

فتحي البريشي ابن ال 60 عاما أربع عقود من محبة الناس والشعر ومحبة الناس له

تتفق أو تختلف معه تحبه وتصون قداسة عيش وملح بينك وبينه وتصون نقاء قلبه  وعلاقتي به وبأولاده إلهام ومحمد وإسلام وعلاقته بي وبأولادي عبلة ومختار وياسمين وسارة

زرته ببيته وزارني ببيته

فتحي شاعر كبير لم يبح بكل أسرار موهبته لانشغالاته كموجة في التعليم الأساسي وكهاوي صيد سمك

وكأب أحب أسرته وعمل من أجل إسعادها

مظاهرة حب على الفيس بوك تصدرت صورته منشورات كل المعنيين بالأمر

ووجدت الدموع تهمي ساخنة مالحة

تيقنت أن الذي مات هو جزء من مصباح المهدي هو فتحي البريشي

حبيبي يا فتحي

كلنا في انتظار نفس المصير نتمنى أن يودعنا الناس  بهذا القدر الكبير من المحبة الذي ودعوك به

 

 

 

 

التعليقات مغلقة.