موقع إخبارى شامل

لها / بقلم : رياض السبعه


خسرنا الرهان يا ملاك واصبحنا في عالم طريقه كله هلاك و احزان
لا عهد دام ولا حب شفع لنا بين انظار نظرتنا وكانها لنا حرمان
لا عهود ولا وعود وكل ما بنيناه انهار بلحظات واعدمته الان
اصبح الحب من حب الى اوجاع الى ضياع للحظات كانت الوان
كنا نظن ولاكن ظن ظنه خدع واصبح يباع بزمن نخاسه برماد نيران
اظلمت دنيا اعيش فيها بعد ان انرت له الطريق ؤبسطت اليد له عنوان
ومدت يدها كنت اظن السلام باديا عليها لاكنها وضعتها على جيدي بكتمان
وضاع كل شيء بنيناه واخذته رياح الصمت ومعها كل طغيان
ويا ويحي من ضياع ومن ضباع تنهش لحومنا وتفتك بنا فتكان
ضننت الحب لديها ولم يكن لديها منه شيء الا طلاقت السان
خداع وترسخ باشجان تحملها ساعات وتبثها لحظات بحنان
وعندما انتهت مني وضعتني على رف كشيء بالي خضبته الازمان
لا عهود ولا عهدآ لها دام وكل ما اخبرتني كان مجرد قصة افتنان
مجرد نزوه عبرت حقولها ولم تنبت فيها شيء يستحق له مكان
رياض السبعه 11/1/2018

اترك رد