ابداعات أدبية

قراءة  فى ديوان درويش فى مولد وطن للشاعر د/ أبو زيد بيومى

قراءة  فى ديوان درويش فى مولد وطن
للشاعر د/ أبو زيد بيومى
 لن أكون منصفا عندما أتناول بالقراءة هذا الديوان
لماذا …..؟
لعل الكلمات القليلة التى كتبتها تجيب ..!

توقفت كثيرا جدا عند صورة غلاف الديوان وحاولت جاهداُ فك هذه الرموز وتلك الدلالات ومدى ما تعبر عنه ورجعت الى جميع مفاتيخ الخرائط بجميع المقايس لم اجد لها مقابل يمنحنى المساعدة على فك هذه الرموز _ الإ اننى رجعت بالذاكرة قليلا ً حيث موضوع دراستى وكان التأريخ والتاريخ معاً _ فأصبحت على قرب يقين مما يدور فى مكنون الشاعر من أول وهلة واول كلمة فى الصورة (MADE In EGYPT) وهنا بدا لىِّ أن الشاعر يلوح لىِّ بأن ما بين دفتى الديوان .. وطن _من الالف الى الياء وافتح خيالك لستبح كما تشاء بما تشاء فيما تشاء ـ ما هى الا صناعة مصرية وخاصة ً عندما وضع صورة الملكة كليوابترا على فم وانف_ رأس النظام الاسبق مرتديا الزى العسكرى وما هو الا تعبير على امتداد الحكم الملكى واستمراره وان تغايرت الطريقة والاسلوب لتتلائم مع معطيات الزمن والظروف _ الا انه يبقى نفس المنهج فى نظام الحكم .
ثم تأمل موقع المدفع والجنود أمام الصورة وليس خلفها وهذا ما يرنوا اليه الشاعر بأنهم وجدوا لحماية النظام ليس الا حيث يرتكز المدفع فوق ( الرغيف ) ممثلا ً قوت الشعب المُسخر دائماً لتبية رغبات الوطن ليس الا ويأكد ذلك صورة لظل يرفع يديه مدافعا عن اخر أمل وحلم له ممثلا باللون الاخضر الداكن يعلوه رغيف خبز (غير صالح للأستخدام الادمى ) أسفله جزوة من ألسنه اللهب تحاول احراق أخر احلامه .
ـ احاول أن أملك مفتاح فك الجزء الاهم من هذه اللوحة التى تمثلت أمامى وكأنها خريطة كتبت رموزها باللغة العبرية والتى ليس لى دراية بها وهو _ ويسبب الوفاة ـ باء السببية ترجع هنا الى ايهم _الوطن ـ النظام ـ الاشخاص ـ الشعب ؛أم ترجع الى اى الشخوص والرموز الموجودة بهذه الخريطة .
من وجهة نظرى وقرائتى لما بين سطور الديوان علمتُ انهُ الإيوان .. .خاصة ً عندما تقرأ ما أعلى واسفل النسر ..وزارة المالية _انتهى …
رغم فلسقة مصمم الغلاف وشاعر الديوان فى تقسيم الصورة الى اربعة اجزاء وبارعتهم فى وضع مثلث مغلق لمطالب الشعوب ( عيش _حرية _عدالة اجتماعية ) قاعدته اسفل المدفع وفوق جزوة اللهب ورأسة على مسافة من أذن _رأس النظام الاسبق الا ان أوتار هذا المثلث لن تتصل ببعضها أبدا وهذا ما أومأ اليه المصمم والشاعر عندما أوجدوا رأس مثلث الشعب (الدرويش) على بعد من الاذن اليسرى مرورا بصورة النظام والملكة ولون اصفر يرمز الى صحراء فكر لا تنبت خبزا ً
وكذلك أوجد بين الوتر الثانى والقاعدة مدفعا ً وصحراء لا يمكن للدرويش ان يعبرها
وجعل بين وترى القاعدة ظل الحماية ومنطقة رمادية وجزوة من النار ودراوش منهكين لا يستطيع المرور بهم او عليهم .
اخيرا ً بقيت البوابة الاخيرة للولوج الى الديوان الا وهى العنوان
ــــــــ درويش فى مولد وطن ـــــــ
عنوان فلسفى عميق لا يدركة ولن يكتبة الا من حمل هموم وطن بأكمله فى أم رأسه وفكره ووجدانه فأمسى درويشا ً.
مع أن المعروف عن “الدرويش ” ان شخص متصوف لا تعينه الامور السياسية
لـــــــــذا فقد نجح الشاعر نجاحاُ باهرا فى توصيف التضاد
ـ فليس للوطن مولد ينصب كما هو المتعارف عليه و لا مكان كى يطوف هذا الدرويش فى هذا المولد.
ـ ليس الوطن بالشيخ العارف التقى النقى الواصل الى حد الايمان بالايمان ليصل مرتبة الحب الغارق فى حب الذات الالهية ليكون ذلك الولى
لينصب له ذلك المولد .
ـ ليس للوطن مقام بمسجد او بجبل ولا حتى ببحر حتى يتهافت عليه ذلك الدرويش ليكون فى حضرته البهيه .
_والا لما كان صناعة مصرية _ ولما كان يسبب الوفاة .
أذا ً نجزم بان الشاعر المريد المحب أصبح درويشا ً يهيم بحب الوطن
فرأه شيخ وولى و مقام وحضرة ومولد ومريدين _ وهذه هى الفلسفة الظاهرية التى اراد الشاعر تصديرها للقارئ للوهة الاولى.
بدليل احصائية محدودة جدا لبعض المفردات الواردة بالديوان
1ـ درويش ذكر فقط 4 مرات فى الغلاف والورقة الاولى والثانية مع عدم وجود المفردة فى اى ِ من نصوص الديوان
2ـ الخليفة ذكر(8 ) مرات
3ـ الشعب ذكر (4) مرات وان دل هذا شئ فانه يدل ان الدرويش اراد ان يشير انه لا يوجد شعب له ثقلة فى حراك هذا المولد حيث ان ( الشعب مسجون فى همه ) او مغلوب على امرة ( اللى ساقوا الشعب _زى قطعان البقر )
4ـ ظلم ذكر (3) مرات ذكر اللفظ صراحة ً الا ان جميع ما بين السطور تشير الى الاحساس بالظلم قبل ان يُنصب المولد وما زال الدرويش يعايش هذا الاحساس ويقره فى معظم نصوص الديوان
6ـ وطن ذكر ( 17) مرة

الا انه و بالمرور على نصوص الديوان تكتشف بأن هذه النصوص ما هى الا رصد لواقع وتأريخ لاحداث مغايرة تماما ً لما أوحى اليه عنوان الديوان .


محاولة قراءة بقلمى / احمد بدران

الوسوم

مقالات ذات صلة

إغلاق