فيديو فضيحة الفورد فيوجن الأردن المسرب  شاهد ألان الفيديو

فيديو فضيحة الفورد فيوجن الأردن المسرب  شاهد ألان الفيديو الذي هز السوشيال ميديا بصورة رهيبة لفتاة وشاب بالأردن يمارسان الرزيلة وقام زميلهما بتصويرهما بدون علمهما وقام بنشر الفيديو علي اليوتيوب فانتشر كالنار في الهشيم .

وأصبح كل هم المتابعين للفيديو معرفة من هي صاحبة الفيديو ومن هي الفتاة التي تظهر وهي في أحضان شاب يمارس الرزيلة داخل سيارة فضيحة الفورد فيوجن الأردن .

الأمر الذي دفع البعض الأخر للتبليغ عن الفيديو وقامت السلطات الأمنية بالأردن باعتقال صاحب الفيديو فورا وصاحبة الفيديو وجاري استكمال التحريات حول مصور الفيديو .

هذا الفيديو الغير أخلاقي حصد ملايين المشاهدات خلال الساعات القليلة الماضية فالجميع لا هم لهم غير مشاهدة الفيديو وأبطاله .

الجريمة والرزيلة أصبحتا من الأشياء التي تشغل بال جميع الشباب في هذه الأيام لماذا؟

ونحن ننشر هذا الخبر ونطالب الجميع بالتصدي لمثل هذه الظاهرة التي تتكرر بين الحين والأخر فليست هذه ثقافتنا وليس هذا كل طموحنا .

وهنا يأتي دور الإعلام الذي يروج لمثل هذه الظاهرة فيجب علي الصحافة الصفراء ان تعود لثوابها وتنشر الفكر المستنير والوعي المتحضر الراقي وتتصدي لكل هذه المظاهر السيئة التي تسئ بالفعل لمجتمعاتنا العربية .

تعالوا بنا نقيم حملة نذكر فيها مجتمعنا العربي بقيمنا وتقاليدنا المحترمة وبدلا من أن نشجع علي الرزيلة تتصدي لها بكافة الطرق ونتعاون مع السلطات من اجل القضاء علي مثل هذه الأفعال النكراء .

وبدلا من نشر الفيديوهات المزعجة لفتياتنا وشبابنا ننشر فيديوهات قيمة تتحدث عن تاريخنا وعاداتنا وتقاليدنا وديننا السمح ودربه القويم .

فلنتفق جميعا علي أن نطلق حملة تحت عنوان ” عودة القيم العربية ” هذه الحملة ينضم إليها كل من يحلم بوطن عربي خالي من مثل هذا الأشياء ونتصدي لها ونحكي عن تراثنا الفني وثقافة أجدادنا وأشعارنا وأغنياتنا وأفلامنا ومسرحياتنا .

كل هذه الأعمال الفنية كفيلة أيضا أن تذكر العالم العربي بتاريخه الحضاري القويم .

فللسينما دور ريادي في التوعية والصحافة أيضا لها دور كبير في ذلك . فهذا الشباب الذي يقوم بمثل هذه الافعال علي اليوتيوب لم يجد من يمنحه الثقافة العربية الاصيلة وينشر القيم والاخلاق الحميدة منذ الصغر .

قد يهمك أيضا

فضيحة مولات الحجاب والفيديو الفاضح الذي تم تسريبه

مقطع فيديو فضيحة فورد فيوجن كامل +18

Comments are closed.