الشهامة وعودتها مرة أخرى كتب/خالدعبدالعزيز

102

الشهامة وعودتها مرة أخرى
كتب/خالدعبدالعزيز
ظواهر سلبية دائما تطفو على السطح بأى مجتمع عند حدوث كارثة كبرى أو وباء يجتاحه ولا نستغرب من ذلك فهذا للأسف طبيعة بشرية.

ولكن الأغرب عندما تحدث بمصر ?? والدنيا كلها تعرف مصر وحضارتها وطباع أهلها السمحة المحبة لكل شيئ
مصر أعظم بلد بالكون،،،
مصر التاريخ الكبير،،،،
مصر حب الآخر للآخر،،،
ولكن أن تتغير تلك الطباع لذا فيوجد خطأ ولابد من البحث ورائة هل هو محرض خارجى لبث روح الرعب بين الجميع من كل شيئ ولا أريد تحميل ذلك لهذا السبب فممكن يكون بسبب الجهل وعدم المعرفة والأستقصاء من المصادر الصحيحة وعدم الأستماع للعقل والأنسياق فى جماعات فوضوية رافضة إكرام روح قد فارقت الحياة وليس لها حول ولاقوة والسبب خوفا من عدوى مع العلم بأنها أسباب واهية وهى موت الفيرس داخل الجثمان المؤمن بعناية فائقة لعدم نقله للأصحاء،،،،
أخوتى،،أصدقائى لماذا هذا الجفاء الذى أصاب قلوبنا وجعلها كالحجارة متناسين حزن أهل المتوفى ورغبتة فى تكريم فقيده فهل وضع كل منكم نفسة مكان هذا المتوفى ويتصور مايجرى لة أشك فى ذلك لو عرف كل منا ماتقترف يداه من أثم لما فعل ذلك حتى لايرد ذلك إلية مستقبلا فلنعمل لآخرتنا والحياة والموت بأمر الله تعالى ولايعرف أحد ساعتة فلنحب بعضنا البعض ولنكرم أرواح من فارقونا داعيين لهم بالمغفرة ولحاقنا بهم بجنات النعيم ورضا رب العالمين،،،،،
خ،، ا،، ل،، د
11/4/2020
khaledmohamedabdelazez@gmail.com

Comments are closed.