محكى الاديب خالد الصاوى يحتفى بصاحبة

كتبت : غادة شحاته
على ضفاف النهر الخالد عاد من جديد محكى الاديب خالد الصاوى ولكن هذه المره أطل علينا بشيخ النقاد مولانا خالد محمد الصاوى كما يطلق عليه أبناؤه ومحبيه وحديثه الشيق حول تجربته الإبداعية والنقديه وتجربه المحكى باعتبارها تجربه إبداعيه رائده متفرده أحدثت تغيير فى المجتمع السويفى خاصه بين شريحه المثقفين والمهتمين بالشأن الأدبى والإبداع الفنى والحديث حول مجموعه مؤلفاته الادبيه والنقديه – وتناول مؤلفاته لبعض القضايا الشائكة مثل جماعات التأسلم السياسي وتطرق بالحديث حول تجربته المرضيه بدايه من مرض السرطان وانتصاره فى تلك الحرب الشرسه مع هذا المرض اللعين وانتهاء بالفشل الكبدى والذى يأخذنا إلى ان نطلق عليه البطل المناضل المحارب خالد الصاوى هذا العرس الثقافى اكتمل بوجود وحضور محبى الاديب والتفافهم وايمانهم به


أحدث المقالات