انكسار / قصه / بقلم :ايهاب همام /مصر / مجلة ( مبدعو مصر )

:
الظلام يسيطر على المكان .. ازدادت زخات المطر وبدت كصنبور ماء فتح عن آخره…. تذكر حالته مع زوجته ،الأسعار نار ، المال لمدارس الأولاد الخاصة ،الباص ،اللباس ، الطعام ،فاتورة الكهرباء ، المياه ، النظافة .. ..
في هذه الأثناء تحمل الرياح المطر وتلطم ما بين جدران البيوت الهشه التي تئن بانكسار ..
يجري ملتاعاً ، يدخل أحد الأزقة ينبش بيده عن شئ ما ،فجأة القدم تأبى السير .. خارت قواه .. أوصله الناس الى منزله .. على آخر نفس .. ظل طريح الفراش حتى مات .. !!



أحدث المقالات