موسوعة شعراء الفصحى العرب / الشاعرة : سارة اللآفـــــــــــــــي / تونس

 

السيرة الذاتية

 

البيانات الشخصية :

الاسم : ســـــــــــــــارة

اللقب : اللآفـــــــــــــــــــي

المهنة : مديرة رواق يحي للفنون

الصفة : شاعـــــــــــرة ، رئيسة المنتدى الثقافي للفنون ، فنانة تشكيلية

البريد الكتروني : wardetelmedina@gmail.com

الجوال : 0021695636932

 

التكوين والشهائد العلمية :

ــ  شهادة تنشيط رياض أطفال

ــ شهادة تنشيط الشباب والثقافة

ــ شهادة متصرف إدارة

 ــ درست الموسيقى ” بالمعهد الراشدي ( الراشيد ية)”

ــ درست الرسم ” بالمعهد الخاص (الألوان والريشة) ”

 

الخبرات المهنية :

من 9911 إلى 1999 منشطة بروضة أطفال

من 1999 إلى 2008 منسقة ثقافية بالمركز الثقافي بئر الأحجار (المدينة العتيقة)

من 2008 إلى 2015 منسقة ثقافية ومتصرفة إدارية بالمركز الثقافي بئر الأحجار ( المدينة العتيقة )

من 2015 ……. مديرة رواق يحي للفنون .

 

النشاط الثقافي بالمركز الثقافي بئر الأحجار

 ــ مشرفة على التقارير والبرمجة

 ــ مشرفة على نادي الخط العربي ونادي الرسم

 ــ مشرفة على برمجة المباريات الثقافية بين النوادي الثقافية والمعاهد

 ــ مشرفة على جميع النوادي : نادي السينما ، نادي الفوتوغرافيا ، نادي الخط العربي ، نادي المسرح

ــ منسقة لجميع اللقاءات الأدبية ، الفكرية والفنية 

النشاط الإداري والثقافي برواق يحي للفنون

ــ المشرفة والمسيرة على إدارة الرواق إداريا وفنيا

ــ المشاركة في الملتقى الوطني للتسيير الإداري والمالي

ــ المشاركة في ندوة تصريف العمل الإداري في إدارة المؤسسات

ــ المشاركة في تربص تقيات إعداد المشاريع والتصرف فيها

ــ تصميم ، تنظيم وتنشيط المعرض الفنية

ــ المشاركة في انجاز مشاريع فنية ضمن فعاليات تظاهرات ثقافية

ــ المشاركة في ورشات رسم بالرواق

النشاط الجمعياتي :

ــ اتحاد الفنانين التشكيلين ” منسقة فنية “

ــ رابطة الفوتوغرافيين الشبان ” نائبة الرئيس”

ــ رابطة الكاريكاتور العربي  ” كاتبة عام مساعدة ”

ــ الجمعية التونسية لفنون الخط  ” منسقة فنية “

ــ جمعية هوية ، مستقبل وتراث ” رئيسة منتدى ثقافي “

ــ جمعية أحبك ياوطني  ” عضوة “

ــ منظمة شعراء بلا حدود  ” عضوة “

ــ رابطة الكاتبات التونسيات  ” عضوة “

 

التكريمــــــــات:

                         **  البعض من الشهائد :

ــ  2011  شهادة تكريم الملتقى الابداعي    ” بني مطير  “

ــ  2011  شهادة تقدير جمعية ثقافة وفنون   ” القصرين “

ــ 2012   شهادة شكر ملتقى الشبان الادباء  ” تونس “

ــ  2013  شهادة عرفان بيت المبدع القنيطره   ” المغرب  “

ــ  2013 شهادة تقدير جمعية انغام وقوافي   ” دوز  “

ــ  2013 شهادة تكريم  الرابطة العربية للفنون  ” قفصة “

ــ 2014 شهادة اعتزاز  الرابطة العربية للفنون  ” المغرب “

ــ 2014 شهادة تكريم جمعية فن وثقافة  ” الجزائر “

ــ  2014  شهادة شرفية ملتقى المغاربي للموروث الفني  ” الجزائر “

ــ 2014  شهادة تقدير وعرفان لقاءات بيت المبدع المغاربية  ” بنزرت “

ــ 2014  شهادة شكر الجمعية الجزائرية للادب الشعبي  ” الجزائر “

ــ 2014 شهادة شكر وتقدير المهرجان الدولي وهج قوافل المحبة  ” تونس ” 

ــ 2015  شهادة تقدير المهرجان الدولي تراثنا وهويتنا  ” سفيطلة “

ــ  2015 شهادة تقدير المهرجان العربي لشعر الحرية  ” سيدي بوزيد ”

ــ 2015 شهادة تقدير وعرفان بيت المبدع المغاربية  ” المغرب “

 ــ 2016 شهادة عرفان منظمة شعراء بلا حدود  ” نابل ”

ــ 2016 شهادة فخر المعرض الدولي للفن التشكيلي  ” مصر “

ــ 2016  شهادة تقدير جمعية التراث والبيئة  ” تونس ”

ــ 2016 شهادة تقدير جمعية هوية ومستقبل وتراث  ” تونس “

ــ  2016 شهادة فخر وامتنان صالون المبدعين الشبان  ” تونس “.

ــ 2016 شهادة شكر وتقدير تظاهرة التبادل الثقافي والشبابي ” غرداية الجزائر ”

ــ 2017 شهادة تكريم وشكر الملتقى الاد بي والثقافي ” ميلة الجزائر “

لها قيد الطبع ديوان (( أحلام عند صفوة الرصيف))   

********

(( تراتيل زهرة الخريف ))

 

إنّ كُنْتَ لَا تَعْرفُ عِشْقَ النّسَاءْ

دَعْكَ من القُبلةِ الْعَاريةِ ،فالزّمَنُ رحيلٌ

يَرْتَجُفُ الأنينُ في تراتيلِ، يُرّقُ لهَا الفجرُ خِلسَةً

بينَ أَطرافِ زَهرَةِ الْخريفِ ،الْتي تُلمْلمُ البَهَاءْ

ينْسَابُ لهَا عِشْقُ الغَجَرْ ، على أعْتَابِ المطرْ

لاَ يقينَ لرجلٍ تُسَارِعُهُ الرُؤى

باتسَاعِ قُرطَاسِ قَلْبهِ العَلِيــــــلْ

……. بِدَمْعِ هَمَسَ بوحه الْعَقِيمْ

 

في ظّل حمرةِ الأحْلَامْ

يَطُوفُ الّليلُ قَاِرعًا الهَوى

فَيَتلَاطمُ الضوءُ

يراهَا حمَامةً تَطُوفُ حَولهُ

تُمارسُ الجُنونَ لهاثًا

تتعبدُ آلهةَ العشقِ غرقًا، بين أوْرِدَةِ البَوحِ

 

إنّ كُنتَ لاَ تَعْرفُ عِشقَ النسَاءْ

دَعكَ من  حزنِ الأقْدَاحْ

النّبِيذُ ، مازالَ كُرُومًا

وعَنَاقِيدُ عِنبٍ، في سلةِ الاشْتِهاءْ

اللّيلُ والقُبلُ عَاشِقَان

 

ها قدْ سقَطَ بوحٌ في مْحرَابِ الضوْء

يُلوحُ بِورقِ شَفَافٍ يُلونُ الصَفحاتْ

في أوجِ احْتضَارِ الموعِدِ

كُلمَا كانت الجُفونُ تَعْتَلِي

.كانتْ العيونُ تَختنقْ، بِطعمِ الاشْتِهَاءْ

وحدهُ يومض عرسًا ، في صَرْخَةِ الرُوحْ

 

 

الاخْتنَاق مَسامَاتٌ، لمْ تَعْرفْ الركْضَ، في جَنائزِ الرَقصْ

بَعدَ أن مَضى سَبيلهَا

بين ضَجرِ غَائمِ الخُطَى، بِدَهْشَةِ القُبُلِ

خَلفَ الأصَابِعِ المخْمُورَةِ

هَكذَا اغتَسَلتْ بماءِ التَوبَةِ

لم تعد تملك لا بُرهَانًا ولا إيمَاناً، في نُبُوءةِ الجَسَدِ

 

حينها أعْلنَتْ آن آلهَةَ العِشْقِ ،قدْ مَاتَتْ

عَلَقَتْ أهْدَابهَا المُبَلّلةُ، في سَلَةٍ مَثْقُوبَةٍ بِجَمْرِ الرُوحْ

وفي صَمْتِ تَوارَتْ ، بِمَذَاقِ بَرِيقِ الشّمْسِ

كَي تَجئ في الغِيَابِ ،تَحمِلُ صِغَارَ المَلاَئكَة

إلى حَدَائِقِ العِشْاقِ….

ما أشدَ لفحَ حُمَتِهَا، حِين تُثِيرُهُ مَلكًا، في عرشِ الغَفْوَةِ .

 

 



أحدث المقالات