كشرى عطية / قصيدة زجلية رائعه للشاعر : بهاء الدين بدوى

(كشري عطية )

~*~*~*~*~*~

عم عطية بيبيع كشري  على عربية ..

راجل طيب لكن عصبي  وإيده عفية ..

طبق الكشري كان من عنده  وجبة هنية ..

وفي يوم جاله زبون متأنتك  مية المية ..

قال له إديني طبق وإتوصى  ياعم عطية ..

وإملاه شطة وصلصة ودقة  وزيده تقلية ..

رد عطية وقال له  عيوني للافندية ..

عبى الصحن وكانت الشطة زيادة شوية ..

داقة صاحبنا وقال له حرام  راح يغمى عليّ ..

عم عطية جز سنانه  وجاله عصبية ..

لكن سامحه وعبى إزازه  وسقاه مية ..

قال له المية ليه مش ساقعة  عيب ياعطية ..

برطم .. تمتم .. زمجر .. سنكر  قال دا رزية ..

آدي اللي إحنا بناخده تملي  .. م لافندية ..

قال له ياراجل يللا بسرعة  هم شوية ..

أنا مش فاضي هاأحضر جلسة عندي قضية ..

رد عطيه وقاله اتطرق  غور من وشي ..  بلا مرازية ..

والله ماتاكل عندي   لاكشري ولا تقلية ..

رد لفندي بكل ألاطة  دانا بفلوسي أشتري عربية ..

يللا ياواد روح هات لي كمالة  ويكفي أذية ..

إنت فاكرني خرونج وخيخة  ولا هفية ..

عم عطية برم شنباته  وشمر له كم الجلابية

عينه إحمرت إيده إترعشت وكأنه مخاوي جنية ..

كلضم بـرّق سب جدوده  وشتمه شتيمه متنقية ..

شافه الراجل قال ياخرابي  فيه مصيبة جاية ..

ديله في سنانه وقال يافكيك  ووراه  طبعا  عم عطية ..

مسكه عطية سحله وضربه  وزغدة .. بونية ..

شال الجردل من أدامه  كان ماليان مية معـبية ..

والمية ماكانتش نضيفة  فيها بقايا كانت مرمية ..

جاب له الجردل لبسهوله  في راسه طاقية ..

وكمان قال له ياسيدنا لفندي وشك في الحيط وقفاك لية ..

زعل الراجل وقعد يبكي  قال له استنى عليّا شوية ..

راح أوريك شغلك ياجعـر جيت في الخية ..

اللي عملته دا غلطة عمرك  ياابن سـنية ..

وفي تاني يوم رحنا عشان نفطر كشري  عند عطية ..

لالقينا كشري ولا شفنا  حتى العربية ..

أصل الراجل اللي إتروق  كان مستوظف في البلدية ..

~*~*~*~*~*~*~*~*~*~

هذه القصة حقيقية ، وحدثت أمامي .. وقتها كنت في الصف الخامس أو السادس الابتدائي على ماأذكر .. وكان عم عطية يقف بعربته أمام باب مدرسة عمار بن ياسر الإبتدائية بحي روض الفرج والتي كنت أدرس فيها وقتها .. أتمنى أن أكون قد رسمت بكليماتي إبتسامة على وجوهكم الطيبة



أحدث المقالات