قصيدة : ” َصنَمْ ” بقلم / علي حزين / مصر


قال لي المعلم
لا تفتح فاك
لا تتكلم
اسكت تباُ لك
لا تتبرم
لا تصرخ
لا تتألم
هَهْ أتريد أن تحلم
بالحرية .؟!
وبالكرامة تنعم
أوَ لست مسلم
أو ما تعلم
أن دينك يأمرك
بعدم الكلام
والطاعة والالتزام
والصبر علي الآلام
والصلاة والصيام
وعدم مخالفة الإمام
ويقول لك
الدنيا عذاب وهم
كلها شقاء وألم
نكد وحزن وغم
إنها يا ولدي صنم
أفق ولا تنم
أتريد أن تعبد الصنم
أما قال نبينا الأكرم
تعس عبد الدرهم
استغفر الله يا ولدي
ولنفسك لا تظلم ً
وازهد فيها تسلم
فالدنيا يا ولدي هم
وليست لعاقل مغنم
ولا تساوي جناح بعوضة
وفي الجنة موضع قدم
الدنيا يا ولدي ليست لك ,
ألا تعلم .؟!.
ألا تفهم .؟!
واصبر فإن الجنة لك
وإياك من السَّأمْ
واحذر أن تسخط يوماً
يا ولدي أو تتبرم
أو تحلم
فالمُسْلم يا ولدي
من سَلِمَ
المُسْلم يا ولدي
من سَلِمَ



أحدث المقالات