الشاعر الجزائري الصديق فيثة يكتب لمجلة (( مبدعو مصر ))

 

(( قصائد))

 

(1)

هــــــل تـــدري،

كــم عـــليّ

جـــارت

الأشــــــواق ..؟

القــلب لروحك

متلـهف والــرّوح،

إلـيك تشــــتاق ..

صحوي بلــيل

قـد اغــتوى..

والفــجرُتُسابـقه،

حلـكة وتنـساق…!

 

(2)

 

قالت:

وهي مـدجـجة

بالضـجـر

وبالشـوق

وفـرح لا يجـيئ

ـ في عينـيك قـبـلة

اشتــهاء النـبـض

والتـلاشي فـي

جـرج غرّبـته

القبــلات ..

ـ والتـراتـيل التي

أورقـت داعـبها

النـبض وشـرّقـتها

الأمنــيات..

 

 

(3)

حسام الـ صباح ـ

على الروح

مُشهر..!

وجدار صبري

هش والشوق

قوافلٌ

لا وقت مهدر..!

قيود عطرها

لازمة خذري

ولروحها

أطلقت ريح الجنون

ولم أتحرر..!



أحدث المقالات